كيف يمكننا تحقيق النمو المستدام في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا؟

كيف يمكننا تحقيق النمو المستدام في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا؟
October 25, 2010 at 05:10am
Opinion by Nabil Habayeb, President and CEO, GE in the Middle East & Africa
خلال مرحلة الاستعداد لدورة هذا العام من المنتدى الاقتصادي العالمي، يراودني سؤال يلح عليَّ باستمرار: كيف يمكننا تحقيق النمو المستدام في مناطق الشرق الأوسط وشمال أفريقيا؟ والأهم من ذلك: كيف يمكننا تحديد ما يعنيه النمو المستدام بالنسبة لهذه المنطقة؟

نشهد في المرحلة الراهنة اتجاه العديد من دول المنطقة نحو تعزيز التزاماتها في خفض البصمة الكربونية والمحافظة على البيئة. وتعود هذه الجهود بفوائد كبيرة سواء على البيئة المحيطة بنا أو على طبيعة حياة الناس الذين يعيشون في المنطقة. وكم أشعر بالفخر، شخصياً، لانتمائي إلى شركة لديها تاريخ حافل بالعمل على حماية البيئة، وتبذل كل جهد ممكن لتشجيع مبادرات الاستدامة البيئية مستقبلاً. وساهمت مبادرة الإبداع البيئي Ecomagination في توجيه العمليات التطويرية لمنتجات “جنرال إلكتريك” من خلال تحقيق التكامل بين الأداء المالي والبيئي، وهو ما يؤكد المكانة الرائدة للشركة على كافة المستويات.

لكن مفاهيم التنمية المستدامة لا تقتصر على موضوع البيئة فحسب، بل إن النمو الحقيقي يكمن في تحقيق الاستدامة الاقتصادية والاجتماعية في آن معاً. فالأزمة المالية التي اجتاحت العالم مؤخراً سلطت الضوء بصورة قاسية إلى حد كبير على العواقب الوخيمة التي يمكن أن تترتب على اتباع نموذج تنموي غير مسؤول وغير مستدام.

ومع وصول قادة العالم إلى المملكة المغربية لمشاركة رؤاهم وأفكارهم ووضع استراتيجيات عملية خلال المنتدى الاقتصادي العالمي، أود أن أقدم رؤيتي الخاصة في ما يتعلق بتحقيق التنمية المستدامة الفعلية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، والتي تستند على عنصرين رئيسيين: التقنية، والموارد البشرية .

من المعروف بأن “جنرال إلكتريك” تعمل منذ أكثر من قرن من الزمن على تطوير حلول تقنية مبتكرة تناسب احتياجات مناطق الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. وتتعاون الشركة بصورة وثيقة مع المعنيين لتحقيق التكامل بين العمليات التطويرية والتطبيقية في شتى المجالات. وكم يسعدني أن أشهد على الدور الاستثنائي الذي لعبته هذه التقنيات والحلول في دعم نمو المنطقة والارتقاء بأساليب حياة سكانها إلى آفاق جديدة.

لكنني أيضاً من المؤمنين بأن التطور التكنولوجي ليس العامل الوحيد المؤثر بصورة مباشرة على عمليات التنمية في المنطقة. وإذا ما نظرنا إلى الإحصائيات لوجدنا أن أكثر من 60% من سكان الشرق الأوسط وشمال أفريقيا هم دون سن الخامسة والعشرين، يشكلون مخزوناً هائلاً من الموارد البشرية الواعدة التي يمكن الاستفادة من إمكاناتها في مجالات متعددة. من المهم، إذاً، أن ندعم فئة الشباب في المنطقة وأن نقدم لها فرصة تطوير مواهبها عبر مشاركة أفضل المعارف والخبرات. فمن أقدر، أو أحق، ببناء مستقبل المنطقة أكثر من فئة الشباب فيها؟

وختاماً، فإني أتطلع قدماً إلى نقاشات مثمرة مع القادة في المنتدى لتطوير خطط أكثر تكاملاً وشمولية وقابلية للتطبيق، بنجاح، على أرض الواقع. وأنا مستعد لتوسعة نطاق التزامات “جنرال إلكتريك لتشمل تقديم حلول مبتكرة ومتخصصة تتناسب مع الاحتياجات الخاصة لدول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، والعمل باستمرار على دعم فئة الشباب ليكونوا مؤهلين لتبوء مواقع القيادة في المستقبل، وينطلقوا بأوطانهم نحو آفاق جديدة من النمو والازدهار.

اقرأ المزيد:

الإبداع البيئي من جنرال إلكتريك
100 فكرة للإبداع البيئي من جنرال إلكتريك

1 Comment

  1. Ibrahim AL-Taweel says:

    شركة جنرال الكتريك من الشركات الرائدة في المساهمة في الحفاظ على البيئة والتنمية المجتمعية فهل من الممكن أن نتعاون مع جنرال الكتريك في دعم وإنشاء مركز بيئي يهدف للحفاظ على البيئة الطبيعية في المنطقة الشرقية بالسعودية وبالخصوص الأحساء لأنها من كبرى الواحات العالمية التي يجب الحفاظ عليها من التصحر وسيكون هذا الإنجاز من إنجازات جنرال الكتريك المهمة والتي تحظى بنظرة إيجابية من لدن الحكومة السعودية في رؤيتها للشركة في مساهمتها لتنمية المجتمع المحلي ونحن على أتم الإستعداد للتعاون في دعم وإنشاء الفكرة وتحقيقها على أرض الواقع ولكم التحية والتقدير م٠ إبراهيم بن علي الطويل الكلية التقنية بالأحساء جوال 00966506904670

LEAVE A REPLY

Your comment needs to be approved by GE before it will appear. Thank you for your patience. If you have any questions, please read