تعزيز الشراكات بين القطاعين العام والخاص في كردستان

تعزيز الشراكات بين القطاعين العام والخاص في كردستان
November 24, 2011 at 09:11am

(L2R)
نبيل حبايب
الرئيس التنفيذي لشركة GE في الشرق الأوسط وأفريقيا وتركيا

جون رايس
نائب رئيس مجلس الإدارة، جنرال إلكتريك
الرئيس والمدير التنفيذي، جنرال إلكتريك للعمليات التنموية العالمية

افتتحت “جنرال إلكتريك” مكتباً لها في إربيل، ووقعت اتفاقية بقيمة ملايين الدولارات، تمتد لعدة سنوات، مع “ماس العالمية للاستثمار”. ستساهم هذه الخطوات بدور حيوي في تعزيز الفرص التنموية في إقليم كردستان.

ركزت حكومة إقليم كردستان خلال السنوات القليلة الماضية على مجموعة واسعة من المشاريع التطويرية ضمن مختلف القطاعات التنموية، بما في ذلك الطاقة والبنية التحتية والرعاية الصحية والطيران وموارد المياه وتوزيع الطاقة الكهربائية. ونجحت “جنرال إلكتريك” في ترك بصمة قوية في جميع هذه القطاعات عبر شراكات مميزة مع العديد من المعنيين، في إطار المساعي المشتركة والرامية إلى تحقيق الأهداف الحكومية.

وخلال “يوم جنرال إلكتريك” في إربيل، تم عقد قمة خاصة ركزت الشركة خلالها على الدور الحيوي للشراكات بين القطاعين العام والخاص في الدفع قدماً بعمليات التنمية في كردستان، وبما ينسجم مع الخطط الاستراتيجية الرامية إلى تعزيز الرفاه الاجتماعي والاقتصادي للمواطنين وتزويدهم بأفضل الخدمات في إقليم كردستان.

وأقيم هذا الحدث بحضور 200 من الشخصيات الحكومية والعملاء يتقدمهم نصار طالباني، مستشارة الحكومة الكردية؛ وديار بابان، مدير عام وزارة الكهرباء الكردية؛ وأحمد مفتي، مستشار شؤون الطاقة في حكومة كردستان؛ ونبيل حبايب، الرئيس والمدير التنفيذي لشركة “جنرال إلكتريك” في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا.

تشير تقديرات وزارة الكهرباء الكردية إلى حاجة المحافظات الثلاث في الإقليم، دهوك وإربيل والسليمانية، إلى ما يتراوح بين 1600 و 1700 ميجاواط من الطاقة. وحرصاً منها على دعم الحكومة الإقليمية في هذا المجال، تعمل “جنرال إلكتريك” على تزويد 18 توربيناً من طراز Frame 9E لاستخدامها في ثلاث منشآت، بهدف توليد 2250 ميجاواط من الطاقة بنهاية 2011.

ومن خلال الاتفاقية الموقعة مع “ماس العالمية للاستثمار”، الشركة مستقلة لإنتاج الطاقة في شمالي العراق، ستعمل “جنرال إلكتريك” على دعم الجهود الرامية إلى المحافظة على سويات اعتمادية عالية في أداء 18 توربين من طراز Frame 9E تم تركيبها في منشآت توليد الطاقة في إربيل والسليمانية ودهوك.

وتغطي الاتفاقية الممتدة لـ12 عام تزويد قطع الغيار والقيام بخدمات الإصلاح خلال مراحل توقف توربينات Frame 9E للصيانة، إضافة إلى دعم الخبرات الفنية المحلية من خلال توفير برامج تدريبية متخصصة لأكثر من 30 مهندساً يعملون في “ماس العالمية”.

وستقوم “جنرال إلكتريك” بتزويد توربينات غازية من طراز Frame 9E إلى محافظات إربيل ودهوك والسليمانية، وتتميز هذه التوربينات بإمكانية تشغيلها باستخدام أنواع مختلفة من الوقود. وسترتفه الطاقة الإنتاجية لعمليات “ماس العالمية للاستثمار” في إقليم كردستان إلى 2250 ميجاواط.

يضم إقليم كردستان أكثر من 47 خزاناً للنفط والغاز في حوضين رئيسيين: العربي وزغروس، يضمان نحو 43.7 مليار مخزون من النفط و100 تريليون قدم مكعبة من الغاز، وفقاً لتقديرات حكومة إقليم كردستان. وتتمتع التوربينات الغازية التي طورتها “جنرال إلكتريك” بحضور قوي في حقول النفط العراقية نظراُ لمرونتها وإمكانية تشغيلها بأنواع مختلفة من الوقود، مما يمهد الطريق أمام عقد المزيد من الشراكات البناءة في القطاع ضمن الإقليم مستقبلاً.

وتساهم “جنرال إلكتريك للرعاية الصحية” في دعم خطط تنمية البنية التحتية للقطاع الصحي في إقليم كردستان، الذي يضم حالياً أكثر من 466 مركز للرعاية الصحية الأولية، من خلال تزويد التقنيات التشخيصية المتطورة والتي يمكن لها المساهمة في إيجاد حلول فعلية لانتشار نوع خبيث من مرض سرطان الثدي، وهو الأمر الذي تتطلع الحكومة الكردستانية إلى مواجهته في المرحلة المقبلة.

كما قامت “جنرال إلكتريك للرعاية الصحية” بتركيب أول منظومة لمختبرات القسطرة القلبية ثنائية السطح ذات اللوحة الرقمية المستوية في محافظة دهوك، وتوفر أيضاً أول جهاز للعلاج الإشعاعي بتقنية التصوير بالأشعة المقطعية في “مستشفى قركة” بالسليمانية في شمالي العراق، وذلك لمساعدة أطباء الأورام الخبيثة على تحديد أساليب العلاج بدقة أكبر والحصول على نتائج أفضل في علاج مرضى السرطان في إقليم كردستان.

وقد اختار مركز الفاروق الطبي في السليمانية “جنرال إلكتريك للرعاية الصحية” كمزود مفضل للأنظمة والأجهزة الطبية. وقدمت الشركة حلول البنية التحتية للعديد من المستشفيات ومراكز الإسعاف والمرافق الطبية، ومنها مركز فاروق الطبي في السليمانية، ومستشفى أزادي في الدهوك، ومركز ومستشفى أمل للأمراض القلبية في إربيل.

وترى “جنرال إلكتريك” فرصاً تنموية واعدة ضمن قطاع الطيران في الإقليم الذي شهد افتتح مطاري السليمانية وإربيل الدوليين؛ وفي قطاع الطاقة البديلة، حيث تستثمر حكومة إقليم كردستان في تقنيات منشآت الطاقة التي تعمل بالوقود الأحفوري النظيف، بالتزامن مع مشاريع تزويد المياه إلى مختلف مناطق الإقليم.

Tags

  • (no tags available)

LEAVE A REPLY

Your comment needs to be approved by GE before it will appear. Thank you for your patience. If you have any questions, please read