تبرع متطوعو جنرال إلكتريك لتعليم الأطفال المكفوفين في المدرسة الجزائرية

تبرع متطوعو جنرال إلكتريك لتعليم الأطفال المكفوفين في المدرسة الجزائرية
May 24, 2015 at 01:05pm

لم يدرك 50 شخصًا من متطوعي جنرال إلكتريك في الجزائر، كيف يبدو صوت كرة القدم عندما تتحرك على الأرض. إلا أن ذلك تغير تمامًا بآخر زيادرة حدثت مؤخرًا مدرسة العاشور للأطفال المكفوفين التاريخية، في مدينة العاشور بالجزائر.

افتتحت مدرسة العاشور في عام 1967 كأول مدرسة متخصصة لتعليم ذوي الاحتياجات الخاصة  في الجزائر، واليوم تقدم بيئة تعليمية راقية لما يزيد على 200 طالب، لتعليم القراءة للأطفال المكفوفين وتتراوح أعمارهم ما بين 5 إلى 20 عامًا.

وفي اليوم السابق لموعد زيارة متطوعي جنرال إلكتريك إلى المدرسة، قام موظفو الشركة في الجزائر بتجميع أكثر من 400 ألف دينار – وهو ما يعادل 4000 دولار أمريكي – لشراء معدات جديدة لغرفة التعليم النفسحركية الجديدة بالمدرسة، والتي تشمل معدات العلاج الطبيعي، وكرات التدريب البدني، والترامبولين، والحصر المطاطية، وغيرها من معدات الممارسة والتدريب. ويشير مصطلح النفسحركية إلى ممارسة استخدام النشاط البدني لأغراض تعليمية وعلاجية.

بدأ المتطوعون زيارتهم لمدارس ذوى الإحتياجات الخاصة بتنظيف مدرسة عاشور تنظيفًا شاملًا، ثم تقاسموا الغداء مع أطفال المدرسة، وبعد ذلك قاموا بتشكيل مباراة كرة قدم سهلة للطلاب المكفوفين، وهي عبارة عن كرة قدم يُلحق بها جرس رنان داخلها، مما يجعلها تصدر صوتًا أثناء تحركها فتسمح لللاعبين من تحديد موقع الكرة.

وتعليقًا على الزيارة، قال توفيق فريدج ، المدير التنفيذي لشركة جنرال إلكتريك في الجزائر : “إن التطوع هو مكون أساسي من مكونات الشركة لدينا هنا في جنرال إلكتريك”. حرص فريدج أن يشارك المتطوعين هذا اليوم ليقدم يومًا خاصًا لموظفي الشركة ولأطفال المدرسة معًا.

وعلى مدار اليوم، اهتمت جنرال إلكتريك بدعم البيئة ومساعدة الشركات الصغيرة والمتوسطة المحلية، وظهر ذلك عبر خدمات الفينكس الخضراء، وإعادة التدوير لمعالجة النفايات الناتجة عن أحداث ذلك اليوم.

يتفاعل متطوعو جنرال إلكتريك على كافة المستويات حول العالم كجزء من مبادرة عالمية أطلقتها شركة جنرال إلكتريك مع المنظمات المحلية حول العالم لمعالجة الاحتياجات الاجتماعية من خلال دعوة موظفي جنرال إلكتريك للمساهمة في بناء مجتمعات أقوى. فعلى الصعيد العالمي، بذل متطوعو جنرال إلكتريك أكثر من 1.3 مليون ساعة في خدمة المجتمع في كل عام عبر ما يقرب من 240 لجنة في 55 دولة حول العالم.

أما في الجزائر، فقد قام متطوعو جنرال إلكتريك بتنظيم نشاطهم منذ عام 2013، حيث قاموا بدعم المجتمعات المحلية بعدة أنشطة تنموية، ومنها؛ تنظيف الشواطئ، ومبادرات التبرع بالغذاء، بالإضافة إلى حملات التبرع بالدم، بخلاف زراعة الأشجار وتنظيم إفطارخيرى فى رمضان المبارك.

وانتقالا ما بين التنمية المجتمعية إلى التنمية الاقتصادية، تشارك جنرال إلكتريك على مدى طويل الأجل القطاعين العام والخاص في الجزائر، عبر عقود من الزمن.

اترك جواباً

تعليقك يتعين الموافقة عليه من قبل شركة جنرال الكتريك قبل ان تظهر. شكرا لكم على صبركم. إذا كان لديك أي أسئلة ، يرجى قراءة جنرال الكتريك