توقعات الجزائر: تفاؤل يتخطى الحدود

توقعات الجزائر: تفاؤل يتخطى الحدود
September 23, 2013 at 05:09pm

تتعدّد الأسباب للتفاؤل بشأن مستقبل النمو الاقتصادي في الجزائر: ناتج محلّي إجمالي موثوق، ونمو سكاني، وتوجّه نحو التنويع الاقتصادي والإنتاج الهيدروكربوني الصلب. سبب آخر يكمن في المصطلح المميّز “إنتاجية العمل”. ففي الجزائر يتوقع أن ترتفع، ممّا يبشّر بالخير في ما خصّ الأجور ومستويات المعيشة.

لنبدأ أولاً ببعض الأرقام المعروفة. تتوقّع وحدة الاستخبارات الاقتصادية ( EIU ) أن نمو الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي في الجزائر لعام 2013 سيصل إلى 3.2٪. هذا أعلى من المتوسط العالمي (2.8٪) وأكثر من منتجي الهيدروكربونات الأخرى مثل روسيا (2.2 ٪) . كذلك يتخطى معدّل الشرق الأوسط وشمال أفريقيا الذي يصل إلى 2.9 ٪. خلال المدى المتوسّط بين2013 و2017، من المتوقع أن يبلغ متوسط النمو الحقيقي 3.5٪ سنوياً، وعلى المدى الطويل يتوقّع أن يصل النمو إلى 5.3 ٪ سنوياً بين 2021 و2030.

في ما خصّ نمو إنتاجية العمل، تتوقّع وحدة الاستخبارات الاقتصادية أن يرتفع نمو الناتج المحلي بمعدل 2.6 ٪ سنوياً بين 2012 و2020، وأن ينمو بعدها بمعدّل أكبر بكثير من 4.6٪ بين 2021 و2030. هذا خبر سارّ بالفعل، كما ذكر أعلاه، نظراً لأن ارتفاع إنتاجية العمل، حتى أكثر من الناتج المحلي الإجمالي، هو بديل جيّد لارتفاع الأجور وتحسين مستويات المعيشة.

وكما أوضحت Investopedia، يعتمد نمو إنتاجية العمل على ثلاثة عوامل رئيسية وهي: الاستثمار والادخار في الرأسمال المادي، والتكنولوجيا الجديدة والرأسمال البشري

تمضي الجزائر قدماً في كل هذه المجالات، كما تمّت مناقشته هذا الأسبوع في “مؤتمر توقّعات الجزائر الاقتصادية” من تنظيم جنرال إلكتريك: القوة المحركة للنمو والتنمية، وهو مؤتمر لمدة يوم كامل في الجزائر العاصمة.

من تنظيم فعالياتThe Economist ، قدّم المؤتمر إحدى أكثر اللمحات شمولاً عن اقتصاد البلاد اليوم، فضلاً عن الفرص المتاحة في قطاع الطاقة، لا سيّما الطاقة المتجدّدة، والرعاية الصحية وتطوير البنية التحتية.

في سلسلة من الحلقات النقاشيّة، قامت الفعالية باستعراض وتحليل التوقعات الاقتصادية للبلاد خلال عام 2018، ومستقبل قطاع الطاقة في الجزائر، والخطط الوطنية لإصلاح نظام الرعاية الصحية. وحضر كل حلقة مجموعة من خبراء الصناعة الذين قدّموا أفكاراً قائمة على الأدلة من الواقع المحلّي.

وأوجز المتحدثون الخطوات الهامة التي تقوم بها الحكومة الجزائرية لزيادة مشاركة القطاع الخاص في الاقتصاد – بما في ذلك الاستثمار الأجنبي- والجهود المبذولة للحدّ من البطالة المزمنة، والخطوات التي يتمّ اتخاذها لتحسين قاعدة المهارات لدى السكان.

على مدى 40 عاماً، شكّلت جنرال إلكتريك شراكات مع الجزائر وقامت باستثمارات طويلة الأجل في القطاعات العامة والخاصة في البلاد، بما في ذلك الرعاية الصحية والمياه والنفط والغاز والطاقة والطيران. فهي تدير المرافق التدريبية وبرامج تنمية المهارات في البلاد، بما في ذلك مركز جنرال إلكتريك للتطبيقات المتطوّرة للرعاية الصحية. كذلك تدعم جنرال إلكتريك عمليات الخدمات ذات القيمة المضافة داخل البلاد مثل ALGESCO، وهو مركز خدمة مخصّص للماكينات التوربينية وأكبر منشأة جنرال إلكتريك من نوعها عالمياً.

لمعرفة المزيد عن العديد من عمليات جنرال إلكتريك وخدماتها وغيرها من الأنشطة في مختلف أنحاء الجزائر، اضغط هنا.

1 Comment

  1. Google says:

    This is because this device assures to either benefit or cure the autistic people in more ways than one. But unfortunately not every request will get approved. Reputation Defense Online an around the world Cyber Investigation along with Litigation Assistance Agency for Net Defamation, often receives inquiries from attorneys along with law enforcement agencies on the way to subpoena Google's Legal Division.

اترك جواباً

تعليقك يتعين الموافقة عليه من قبل شركة جنرال الكتريك قبل ان تظهر. شكرا لكم على صبركم. إذا كان لديك أي أسئلة ، يرجى قراءة جنرال الكتريك