الإنترنت الصناعى: من تحسين الأصول إلى تطوير المشاريع

الإنترنت الصناعى: من تحسين الأصول إلى تطوير المشاريع
April 20, 2015 at 01:04pm

بقلم جانيش بيل

رئيس الاتصال الرقمى – جنرال إلكتريك للطاقة والمياة

وقت منذ كانت المعدات التي نصنعها ونبيعها هي الحل الأمثل للعملاء. وبتركيب هذه المعدات حقق العميل كل متطلباته في توليد الطاقة مستفيدا بذلك من إمكانيات معداتنا الهائلة.

ثم علمنا نحن وعملاؤنا أن جنرال إلكتريك قد تضيف قيمة كبرى لشغل العملاء بطريقة جديدة من خلال مزيد من حلول الخدمة. ولدينا خبرة في بناء المعدات ومعرفة اكتسبناها من خلال التحدث لعملائنا في كل أنحاء العالم حول قدرة هذه التوربينات على إعطاء منظور فريد  للصيانة المثلى. وتبقى هذه الحلول ذات قيمة لعملائنا.

واليوم، ندخل عصرا جديدا في تقديم الخدمات لعملائنا. ويقوم على معرفة ما سيحدث قبل أن يحدث، وذلك من خلال أدوات وتقنيات عالية للإنترنت الصناعي ( إنترنت الأشياء)

وبطبيعة الحال، فإن الإنترنت الصناعي وإنترنت الأشياء (IoT) يعد واحد من أهم الموضوعات هذه الأيام، لكن حديثي يدور في سياق خدمات توليد الطاقة وقطاع الطاقة بشكل عام، حيث يتوقع المحللون أن الإنترنت الصناعي سوف يمدنا بقيمة هائلة اكمثر من أي مجال آخر، تقدر بحوالي 100 مليار دولار أمريكي بحلول 2020.

وما يقوم عليه الإنترنت الصناعي والثورة الجديدة في قطاعنا هو مجموعة من التقنيات الهائلة التي أتيحت لنا مؤخرا، لتشمل، الأجهزة الذكية، والتحليلات المتقدمة، والرقابة منخفضة التكلفة، و(بيغ داتا).

ولقد رأينا كيف عززت البرامج من الصناعات مثل النقل والتجارة وتجارة التجزئة. ولكن في الأعمال الصناعية مثلنا، فإن هذه الفرص ليست فقط على مستوى كفاءة وإنتاج التوربين أو المولد.

وفي ظل هذه التكنولوجيا الجديدة، نحن قادرون على تقديم حلول جديدة كليا لمساعدة العملاء على تشغيل مصنع كامل على أعلى مستوى، مما يقدم لهم مزايا عديدة على نطاق واسع.

وبشكل عام، نحن لدينا كمية هائلة من البيانات للماكينات. ونعمل على استخدام هذه البيانات لتصميم آلات أفضل، ويمكننا أيضا الاعتماد على هذه البيانات لتكوين رؤية جديدة نقدم من خلالها حلولا مبتكرة. وأكبر مثال على ذلك كفاءة الطاقة لتوربينات فئة F. فقد قمنا بتحليل 100 مليون ساعة من بيانات التشغيل لتمكين العملاء من أداء تشغيلي أفضل، ورفع كفاءى التوربينات لمدى طويل، من حيث زيادة الإنتاج، ودقة عالية، وانبعاثات أقل، واستهلاك أقل للوقود.

ومثال آخر على ذلك، هو توربينات الرياح لجنرال إلكتريك، والتي تجمع بين الأجهزة والبرامج لتطوير توليد الكهرباء بالرياح لتعزيز الطاقة والحد من انقطاعها. وتعمل طبقة البرمجيات ( PowerUp) على رفع إنتاج توربينات الرياح بنسبة تصل إلى 5%.

وفي وقت لاحق من هذا العام، سوف نطلق اثنين من منتجاتنا في مجال توليد الطاقة والذي قد ينظر إليه باعتباره نوعا من برامج تخطيط موارد المؤسسات (ERP)  لمحطة توليد الكهرباء، مما يرفع من كفاءة وقدرة محطة التوليد أو مزرعة الرياح.

وأنا أتساءل دائما:”متى يمكنك الاستفادة من الإنترنت الصناعي (إنترنت الأشياء)؟ لكن الواقع أن الاستفادة منه متاحة، ولقد تم تقديم خدمات الإنترنت الصناعي لعملائنا منذ سنوات عدة. وأمثلة ذلك “FlexEfficiency” و “Predic” وملف جنرال إلكتريك للحلول التي تؤدي لمكاسب ربحية للعميل من خلال عدم تعطل العمل فجأة، ورفع كفاءة الوقود، وتحسين كفاءة القوة العاملة، مع خفض تكاليف التشغيل، وإتاحة مصادر دخل جديدة.

ونحن -فقط- أول من بدأ هذه المسيرة لتحسين أداء المعدات. ومع ذلك، لدينا قاعدة هائلة من عملائنا، وسيظل هذا ممتدا على مستوى المعدات حتى مستوى المؤسسة في تشغيل محطات توليد الكهرباء ومزارع الرياح، والقطارات وكل العمليات الصناعية.

اترك جواباً

تعليقك يتعين الموافقة عليه من قبل شركة جنرال الكتريك قبل ان تظهر. شكرا لكم على صبركم. إذا كان لديك أي أسئلة ، يرجى قراءة جنرال الكتريك