جنرال إلكتريك والإمارات العالمية للألمنيوم خفضا الانبعاثات بنسبة أكثر من 50% من الهدف المنشود

جنرال إلكتريك والإمارات العالمية للألمنيوم خفضا الانبعاثات بنسبة أكثر من 50% من الهدف المنشود
March 09, 2017 at 02:03pm

تخيل مدى التأثير الجيد على جودة الهواء إذا استطعت إزالة 450 ألف سيارة من طرق دبي – وهي ما يقرب من ثلث المركبات المسجلة في دبي. أكملت شركتا جنرال إلكتريك والإمارات العالمية للألومنيوم مشروع الحد من انبعاثات أكاسيد النيتروجين التي كان لها التأثير المعادل.

إن هذا المشروع هو جزء من مبادرة المسرعات الحكومية في دولة الإمارات العربية المتحدة، وهي استطاعت تحقيق أكثر من هدفها بكثير. فبدلًا من خفض انبعاثات أكاسيد النيتروجين بنسبة 10% في 100 يومٍ، استطاعت تحقيق تخفيضات بنسبة 16% متفوقة بذلك على هدفها الأصلي.

قال معالي الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي وزير التغير المناخي والبيئة، “إن الصناعة الكبيرة بإمكانها تقديم مساهمات كبيرة، ويسرني أن برنامج المسرعات الحكومية تم تمكينه ليحدث هذه النتيجة بسرعة. وأنا أحيي شركة الإمارات العالمية للألمنيوم وجنرال إلكتريك وفريقي في الوزارة على عملهم المدهش”.

تحسين مؤشر جودة الهواء ليصبح نظيفًا بنسبة 90% من الوقت هو أحد الأهداف الوطنية المحددة في رؤية الإمارات 2021، وأكاسيد النيتروجين هو أحد أكثر أربع ملوثات للهواء، وهي أحد المواد الضارة التي يستهدفها هذا المؤشر.

قدم الدكتور الزيودي تصريحاته خلال زيارة لمنشأة الإمارات العالمية للألمنيوم في جبل علي، أثناء تكريم الفرق التي عملت في هذا المشروع بالتنسيق مع الوزارة ومكتب رئيس الوزراء في دولة الإمارات العربية.

حققت الإمارات العالمية للألمنيوم هدفها من خفض الانبعاثات بواسطة التعديل إعادة تهيئة التكنولوجيا الجديدة في محطة توليد الكهرباء في جبل علي، وهي سلسلة من التحسينات ذات الكفاءة التشغيلية عالية التكنولوجيا في كل من جبل علي والطويلة، وتبادل برنامج الطاقة المستدامة مع الشبكة العامة في أبوظبي.

جاءت أكبر مساهمة للتخفيض من تركيب حقن المياه من جنرال إلكتريك للتوربينات الغازية طراز GE 9B في الإمارات العالمية للألمنيوم الكائنة في محطة كهرباء جبل علي. وقد وصلت التكنولوجيا إلى دولة الإمارات العربية المتحدة خلال 70 يومًا فقط – وهو ثلث الوقت المطلوب لإكمال هذا المشروع.

قال جوزيف أنيس، الرئيس والرئيس التنفيذي لشركة جنرال إلكتريك لأعمال خدمات الطاقة في الشرق الأوسط وأفريقيا، “إن السرعة التي قمنا بها في تنفيذ هذا المشروع يسلط الضوء على قيادتنا التكنولوجية والقدرة على دعم وتعزيز الكفاءة والنتائج البيئية، فضلا عن التزامنا المستمر والنمو المستدام في دولة الإمارات العربية المتحدة”.        

مشروع المسرعات الحكومية لدى الإمارات العالمية للألمنيوم كان أحد أول خمسة مبادرات لبرنامج المسرعات، والذي يجمع فرقا صناعية، وفرقًا حكومية، وفرقًا أكاديمية لدفع برنامج المسرعات قدُمًا نحو تحقيق أهداف الحكومة الإماراتية وتنفيذ الأولويات الاستراتيجية.

اترك جواباً

تعليقك يتعين الموافقة عليه من قبل شركة جنرال الكتريك قبل ان تظهر. شكرا لكم على صبركم. إذا كان لديك أي أسئلة ، يرجى قراءة جنرال الكتريك