فك شفرة \

فك شفرة "الصناعة الرقمية": إطلاق العنان للابتكار في جميع أنواع المنظمات

October 23, 2017 at 07:10pm

بقلم هاني تشوهان، نائب رئيس التسويق لجنرال إلكتريك الرقمية في الشرق الأوسط وأفريقيا وتركيا

تُجرى الكثير من النقاشات مؤخراً حول القوة التحويلية للبيانات الكبيرة، وإنترنت الأشياء الصناعي. ويكمن التحدي في مجال تطوير الصناعة حول تصورنا أن هذا الإجراء التحول سيكون بنفس سهولة حياتنا الشخصية أو العملية، فكل ما علينا القيام به هو شراء آي فون أو آي باد ونستخدمه. وعلى الفور فإننا نصبح أكثر كفاءة وإنتاجية.

وعلى العكس، تتطلب الحلول الصناعية الرقمية وإنترنت الأشياءالصناعي الناجحة في المصانع والمنشآت الصناعية أكثر من مجرد فكرة التوصيل والتشغيل، على الرغم من أننا سنسعى من خلال تعاوننا مع شركة أبل لنجعل هذا المستخدم أكثر سهولة. ومع ذلك، عندما يتعلق الأمر بالصناعة، فإنها لن تكون عبارة عن تحميل التطبيق واستخدامه. ولتحقيق فوائد مفيدة من تكنولوجيات أبل الرقمية، يجب تحويل المنظمة بأكملها. هذا هو أكثر من مجرد نظرية أو حدس. بل يستند هذا إلى عدد لا يُحصى من التجارب العملية التي تعلمتها جنرال إلكتريك من رحلة التحول الرقمي الخاصة بنا على مدى السنوات القليلة الماضية، ومن المواقف التي قام بها العملاء في مختلف الصناعات في جميع أنحاء العالم.

ومن أجل التنفيذ الفعال للحلول الصناعية الرقمية، سواء في المرافق أو التصنيع أو النقل أو الخدمات اللوجيستية أو الرعاية الصحية أو أي قطاع آخر، يجب أن تكون المنظمة نفسها على استعداد لإجراء تحول ثقافي. كما قال بيتر دراكر من قبل، الثقافة تتناول الاستراتيجية على الإفطار“.

هذا هو الشرط الوحيد اللازم للتحول الرقمي حتى يمكننا مساعدة عملائنا. فعلى الصعيد العالمي وهنا في الشرق الأوسط، لقد جربنا وعرفنا أفضل الخيارات التكنولوجية، وما هو مطلوب، وما هي الخطوات اللازمة لتنفيذ التحول الرقمي الذي يدفع بقوة الكفاءة وإنتاجية الشركات.

الرقمنة تدفع التقدم

لقد تعلمنا أيضا من خبرتنا ومن العملاء أنه من خلال هذا التحول الرقمي، يمكن للشركات تعظيم الاستفادة من خلال تسريع تطوير المنتجات، وتحسين عمليات التصنيع، وحتى تخيل وتنفيذ نماذج الأعمال الجديدة.

يمكن لإدارة مصنع أو محطة توليد طاقة الاستفادة من الحلول الصناعية الرقمية عن طريق تقليل وقت التوقف عن المعدات أو إيجاد طرق لزيادة الإنتاج بتكلفة أقل. يمكن للمديرين التنفيذيين وغيرهم من كبار المديرين الاطلاع على طرق جديدة لتنظيم الأنظمة وعمليات التشغيل، والبدء في التفكير في العناصر الجديدة التي يمكن أن يجلبها إلى المنظمة، مثل البيانات الكبيرة والذكاء الاصطناعي والروبوتات.

لذلك، عندما نتحدث إلى عميل جديد، فإن ميزتنا وتفردنا هو أننا كشركة قد مررنا من خلال رحلة التحول الرقمي وساعدنا عددًا لا يُحصى من المنظمات في جميع أنحاء العالم. من خلال هذا يمكننا أن نشارك أمثلة على ما هو الجيد عمليا بالنسبة لنا وما هو غير ذلك، ما حاولنا أن نقوم به وما لم نقم به. ويمكن لهذه الحالات التي تُسمى حالات الاستخدامأن تُساعد العملاء المحتملين على تطوير مخطط التحول الرقمي الخاص بهم، من موقع الخبرة والتنفيذ. لا توجد شركة برمجيات أخرى في العالم لديها الإرث الصناعي والمعرفة التي لدى جنرال إلكتريك الرقمية.

كيف يمكن تحقيق التحول؟

وبالنظر إلى الشرق الأوسط، فإننا نعمل مع العديد من المنظمات التي تتطلع إلى تطوير ما تنتجه ليصبح أكثر ملاءمة لمتطلبات العملاء والمستخدمين في السوق الديناميكية اليوم.

ولتحقيق هذا التأثير، تساعد جنرال إلكتريك الرقميةالمنظمات الصناعية من خلال تقديم حلول للمهندسين المعماريين والخبراء المتخصصين وفرق التحول الرقمي للقيام بدور استشاري مدعوم بقدراتنا وعروضنا. وبالتالي، يمكننا أن نقدم للشركات خارطة طريق ومسارا لتحقيق النتائج التي تريدها من خلال الرقمنة.

وإحدى أفضل الأماكن للبدء في الرحلة هي من خلال إدارة أداء الأصول، وسيرفيسماكس (أداة إدارة الخدمة الميدانية). فبالعمل معًا، يمكن لهذه التطبيقات التي تعمل بدعم بريديكس أن تساعد على تبسيط الآلات، والعاملين والعمليات بحيث يكون لديك الأصول المناسبة، التي تعمل في الوقت المناسب، بواسطة الشخص المناسب.

بخلاف تطبيقات جنرال إلكتريك الموجودة حاليا، فإن الفرص تصبح لا حدود لها بمجرد أن تبدأ في التفكير في كيفية التقاط البيانات من أنظمتك وأصولك الصناعية وتحليلها واتخاذ إجراءات حاسمة. فمنصة برمجيات الحاسوب التي بنيناها لدعم التطبيقات الصناعية، بريديكس، يمكن الوصول إليها ليس فقط بواسطة المطورين في جنرال إلكتريك، ولكن أيضًا بواسطة بائعي البرامج المستقلين والعملاء على حد سواء. وهذا يعني أنه إذا لم يكن لدينا الحل الذي تحتاجه مؤسستك اليوم، فيمكننا العمل معا لبنائها على منصة تم إنشاؤها للتعامل مع الحجم والاحتياجات الأمنية للبيانات الصناعية. والآن مع شراكتنا مع شركة أبل، يمكن للشركات الصناعية الوصول وتطوير قوة تطبيقات إنترنت الأشياء الصناعية الخاصة بهم مباشرة على أي هاتف آي فون أو آي باد باستخدام مجموعة تطوير البرمجيات بريديكس لنظام التشغيل IOS.

لقد رأيت الحماسة في أعين العملاء التي بدأت هذه الرحلة، سواء بالتخيل بالفكرة أو بجني ثمار التحول الرقمي الناجح. لا تتردد في التواصل معي لبدء تحول مؤسستك إلى العصر الصناعي الرقمي.

تعرف على المزيد عن الحلول الصناعية الرقمية لشركة جنرال إلكتريك في المنطقة هنا.

(Visited 12 times, 1 visits today)

اترك جواباً

تعليقك يتعين الموافقة عليه من قبل شركة جنرال الكتريك قبل ان تظهر. شكرا لكم على صبركم. إذا كان لديك أي أسئلة ، يرجى قراءة جنرال الكتريك