كبسة زرّ توفّر 3.5 مليون ميجاواط  في الساعة من الكهرباء

كبسة زرّ توفّر 3.5 مليون ميجاواط في الساعة من الكهرباء

April 06, 2014 at 02:04pm

تخيّل لو أن الإمارات العربية المتحدة التي تشهد تطوّراً سريعاً جداً، تتمكّن من إغلاق إحدى محطاتها لتوليد الطاقة لسنة ونصف، وتبقى قادرة على تأمين جميع احتياجات مواطنيها للطاقة. تخيّل التأثير الايجابي على البيئة واستهلاك الوقود الذي سيتمّ توفيره إذا ما تحقق ذلك بالفعل.

إلا أن دولة الإمارات العربية المتحدة لم تتّخذ مثل هذه الخطوة ؛ وبالرغم من ذلك، إنها تسعى إلى تحقيق النتيجة نفسها من خلال تطبيق معايير الكفاءة في استخدام الطاقة مع المصابيح المستخدمة من قبل المستهلكين، وذلك من خلال إطلاقها مؤخراً لمعايير الإضاءة لدولة الإمارات العربية المتحدة. في الصميم، يتطلّع هذا التنظيم إلى نقل مستهلكي الإمارات العربية المتحدة بعيداً عن استخدام المصابيح المتوهجة التقليدية، ليباشروا باستخدام إحدى هذه الأنواع الثلاث من المصابيح الفعالة: أضواء الفلورسنت المدمجة (CFL)، مصابيح الهالوجين، والخيار الأكثر فعالية: مصابيح LED.

تقدّم جنرال إلكتريك للإضاءة مجموعة واسعة من حلول مصابيح LED وغيرها من حلول الإضاءة الموفّرة للطاقة، المتوافقة مع القوانين الجديدة التي وضعتها الإمارات العربية المتحدة، والتي بإمكانها المساعدة على تحسين الإضاءة للمستهلكين والشركات والبلديات أيضاً. تستخدم هذه الصمامات الثنائية المشعّة للضوء حوالى 80٪ طاقة أقلّ من مصادر الضوء التقليدية. ولأنها قد تدوم حتى 4 مرات أكثر من وسائل الإضاءة التقليدية، فإنها تتطلب صيانة وبدائل أقلّ بكثير.

في نهاية المطاف، من المتوقّع أن تقوم معايير الإضاءة لدولة الإمارات العربية المتحدة بتخفيض استهلاك الطاقة في البلاد بحوالى 500 ميجاواط سنوياً، أو أكثر من 3.5 مليون ميجاواط  في الساعة .

يمكن للإمارات العربية المتحدة أن تحقّق توفيرات مالية تصل إلى 668 مليون درهم سنوياً في صافي التوفيرات من فواتير الكهرباء المخفّضة في المنازل والمدخّرات الحكومية الناتجة عن الإعانات المخفّضة. يُترجم ذلك في توفيرات لفيلا متوسّطة الحجم في دبي تصل إلى 2.315 درهم سنوياً على فواتير الكهرباء .

لمناقشة الآثار الناتجة عن هذا التغيير ولمساعدة عملائها على اتخاذ أفضل الخطوات المستقبلية، عقدت جنرال إلكتريك للإضاءة مؤخراً فعاليتين لمدّة يومان كاملان في مركز جنرال إلكتريك للإبداع البيئي في مدينة مصدر في أبوظبي. وركّزت الفعاليتان على فوائد استخدام مصابيح LED في الأماكن الداخلية واستخدامها في إضاءة الطرقات.

أما ورشة عمل “يوم جنرال إلكتريك LED” التي انعقدت بتاريخ 25 مارس، فحضرها شركاء جنرال إلكتريك في الإمارات العربية المتحدة، وقدّمت دورات حول القوانين الجديدة وحول كيفية مساهمة إضاءة LED من جنرال إلكتريك في مساعدة العملاء على الالتزام بالقواعد الجديدة .

حضر ورشة عمل “التميّز في إضاءة الطرقات” التي عُقدت بتاريخ 27 مارس، لاعبون رئيسيون في قطاع الإضاءة في الخارج في الإمارات العربية المتحدة، من الجهة الحكومية والقطاع الخاص، بما في ذلكAECOM ، SBDI ، جزيرة ألفا، جاكوبس الهندسية، جاسكو، EHAF، KEO، مساندة، وزارة الأشغال العامة الإماراتية، Sentor الكهربائية، AAA  للخدمات الاستشارية، Morganti، PM&DC وبلدية العين التي قدّمت عرضاً عن حلول إضاءة الطرقات من جنرال إلكتريك. ركّز العرض على “الابتكار في مصابيح وتركيبات LED” كما شاركت أحد مشاريعها: “الظاهر” مركّزة على التحدّيات التي واجهتها والنتائج التي حصلت عليها بفضل حلول جنرال إلكتريك.

وفقاً لمعايير الإضاءة لدولة الإمارات العربية المتحدة، سيتمّ ابتداءً من 1 يوليو 2014 حظر استيراد المصابيح التقليدية (باستثناء مصابيح الاتجاه والمصابيح الخاصة)، وابتداءً من 31 ديسمبر 2014، سيتوقّف بيع هذه المصابيح التقليدية. وابتداءً من 1 يوليو 2014، يجب على كافة المصابيح تلبية المعايير الجديدة وفقاً لمعايير البيئة والسلامة والكفاءة.

في 9 أكتوبر 1962، اخترع عالم من جنرال إلكتريك أوّل مصباح LED تجاري، ممّا وضع جنرال إلكتريك للإضاءة في الريادة في سوق مصابيح LED للمنازل والمكاتب والطرق الذي يشهد اليوم نمواً سريعاً. لمعرفة المزيد عن حلول جنرال إلكتريك لإضاءة LED الموفّرة للطاقة، اضغط هنا. لمعرفة المزيد عن 70 عاماً من تاريخ عمل جنرال إلكتريك على مواضيع تهمّ جميع الأفراد مع شركاء في الإمارات العربية المتحدة، اضغط هنا.

(Visited 10 times, 1 visits today)

اترك جواباً

تعليقك يتعين الموافقة عليه من قبل شركة جنرال الكتريك قبل ان تظهر. شكرا لكم على صبركم. إذا كان لديك أي أسئلة ، يرجى قراءة جنرال الكتريك