منح جنرال إلكتريك جائزة زايد لطاقة المستقبل من أجل عملها على المستويين الشرق الأوسطي والعالمي

منح جنرال إلكتريك جائزة زايد لطاقة المستقبل من أجل عملها على المستويين الشرق الأوسطي والعالمي

January 16, 2017 at 07:01pm

نالت شركة جنرال إلكتريك جائزة جامعة زايد لطاقة المستقبل المرموقة ضمن فئة الشركات الكبيرة، وذلك لدورها الكبير في مجال الطاقة المتجددة والاستدامة. ففي خلال السنوات الـ 10 المنتهية بعام 2015، استثمرت الشركة 17 مليار دولار في بحث وتطوير مبادرة الإبداع البيئي، وقامت بتثبيت 40 جيجاوات من الطاقة النظيفة، بالإضافة إلى خفض الانبعاثات الدفيئة (وهي الغازات المسببة للاحتباس الحراري) بنسبة تصل إلى 12%، وتقليل استهلاك المياه العذبة المستخدمة في إنتاجها بنسبة 14%.

وبحلول عام 2020، فمن المتوقع أن تقوم جنرال إلكتريك باستثمار آخر قيمته 10 مليارات دولار أمريكي في مبادرة الإبداع البيئي، وخفض الانبعاثات الدفيئة بنسبة 20% وتقليل استهلاك المياه بنسبة 40%. تُدخل جنرال إلكتريك أعمالها في مجال التكنولوجيات الصناعية الرقمية لدفع الصناعة إلى تحقيق خفض كبير للطاقة والمياه. يتشارك ثمان شركات في مبادرة الإبداع البيئي 2020، حيث يسعون إلى تطوير وتسويق الحلول الصناعية الرقمية التحويلية لمواجهة تحديات الطاقة والمياه.

منح المحكمون الجائزة لشركة جنرال إلكتريك تقديرا لاستثماراتها في مجال الطاقة المتجددة والتنمية المستدامة، خاصة أن للشركة حضورًا عالميًا في هذا القطاع، بالإضافة إلى ريادتها الصناعية ولها التزام طويل الأمد لتطوير المنتجات المبتكرة.

قُدمت الجائزة خلال فعاليات أسبوع أبوظبي للاستدامة، حيث تلقى جون رايس نائب رئيس مجلس إدارة شركة جنرال إلكتريك الجائزة بحضور صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي ونائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.

كما أخذ المحكمون في اعتبارهم رؤية جنرال إلكتريك الواضحة حول مستقبل الطاقة وعلى المدى الطويل، وانتهاجهم استراتيجية مستدامة من أجل تحقيق هذا الهدف في المستقبل.

ففي عام 2015 فقط، استثمرت جنرال إلكتريك 2,3 مليار دولار في بحث وتطوير التكنولوجيا النظيفة والتي حققت إيرادات تبلغ 36 مليار دولار من تقنيات مبادرة الإبداع البيئي والحلول النظيفة. والآن، تأخذ جنرال إلكتريك بيد مجال الطاقة النظيفة، مثل طاقة الرياح، إلى مستوى أعلى بواسطة تقنيات الصناعة الرقمية – محطات الطاقة الرقمية، والمصانع الذكية. فإن توربين الرياح الذكى، وأنظمة الطاقة الشمسية، وتكنولوجيا الفحم النظيف، جعلت التحول إلى الطاقة البديلة والنظيفة أكثر كفاءة وإنتاجية وسلاسة.

في دولة الإمارات العربية المتحدة، يوجد أكبر مركز إبداع بيئي لجنرال إلكتريك، في مدينة المصدر، حيث تقوم بتطوير الأبحاث في مجال الطاقة النظيفة. كما تعمل جنرال إلكتريك مع مدينة المصدر لتجربة وتسويق حلول معالجة مياه الصرف الصحي المتقدمة للطاقة النظيفة في دولة الإمارات ومنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا، كما تعمل على تطوير حلول الإنترنت الصناعية لتحسين الكفاءة.

تحت إدارة مدينة المصدر، تم ابتكار جائزة جامعة زايد لطاقة المستقبل تخليدًا لإرث الإشراف البيئي لحاكم أبوظبي والأب المؤسس لدولة الإمارات العربية المتحدة، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان.

على مدار ما يقرب من 80 عامًا، كان لشركة جنرال إلكتريك وجودًا قويًا في دولة الإمارات العربية المتحدة، بصفتها شريكة في التنمية الاقتصادية في البلاد، تقوم خلال تلك الفترة لمساعدة عملائها على مواجهة أصعب التحديات التي تواجهها في القطاعات الحيوية مثل الطاقة والمياه والطيران والنقل والرعاية الصحية.

وكجزء من شركة تكنولوجية عمرها 130 عامًا، ظلت الاستدامة جزءًا رئيسًا في استراتيجية الثقافة والأعمال، ومن خلال مبادراتها المختلفة تسعى جنرال إلكتريك دون كلل لإيجاد حلول مستدامة لصالح الكوكب وشعوبه واقتصاده.

(Visited 119 times, 1 visits today)

اترك جواباً

تعليقك يتعين الموافقة عليه من قبل شركة جنرال الكتريك قبل ان تظهر. شكرا لكم على صبركم. إذا كان لديك أي أسئلة ، يرجى قراءة جنرال الكتريك