توظيف الموارد غير المستغلة: المرأة في السعودية

توظيف الموارد غير المستغلة: المرأة في السعودية

March 22, 2016 at 06:03pm

بدأت (سارة عبدالعزيز عمران) الصعود على سلم النجاح في السعودية بينما كثير من النساء ليس لهن دور ملحوظ بسوق العمل السعودى وبيقين بمنازلهن.  وتغادر سارة منزل والديها كل صباح ذاهبة إلى عملها في المركز النسائي للعمليات التجارية وخدمات تكنولوجيا المعلومات. وقد ارتقت سارة –خلال عامين- من مجرد شخص متدرب إلى قائد للفريق، حيث يعمل تحت إشرافها ثلاث نساء أخريات. وذكرت سارة: “من الجيد أن تشعر بالاستقلالية وتحقق شيئا في حياتك المهنية.”

يقوم فريق العمل بالرياض المكون من السعوديين الشباب بالعمل على الفواتير والمدفوعات فى أول مركز سعودى يستعين بمصادر خارجية بالشراكة مع شركة تاتا للخدمات الإستشارية وجنرال إلكتريك وأرامكو،  ومع العديد من الوكالات الحكومية بين العملاء، في خلال العامين السابقين كان المركز جزءا من برنامج الحكومة للتوسع في الاقتصاد السعودي من الطاقة إلى العمل المعرفي. كما أنه متميز من بين خمسة مراكز عالمية لجنرال إلكتريك: النساء فقط يعملن بالمركز. وبه الآن ما يقرب من 1000 موظف في أقل من عامين. وسيصل عدد العاملين بالمركز إلى 3000 موظفة.

ويقع المركز في تقاطع المنطقة السكانية والتجارية بالعاصمة السعودية الرياض. وسابقا، كان 80% من القوى العاملة بالسعودية في القطاع العام، والآن، تحاول الحكومة السعودية تشجيع إنشاء مؤسسات قطاع خاص وشركات عالمية.

وقد ذكرت الدكتورة أمل فطاني التي تتولى رئاسة المركز:”يعتبر المركز النسائى جزء من برنامج التحول الوطني للملك سلمان وابنه ولي ولي العهد الأمير محمد بن سلمان لاستغلال الموراد” وأضافت: ” إننا نستفيد بأحد أهم الكنوز في السعودية: فتياتنا” ود. أمل الفطاني أم لأربعة أبناء وقد شغلت عددا من المناصب في جامعة الملك سعود وكذلك وزارة التعليم العالي.

وعلى الرغم من أن الحكومة قد شرعت في برنامج لإدماج المرأة بشكل كامل في مؤسسات القطاع الخاص، فإن معدل مشاركة القوى العاملة من النساء مازال منخفضا بشكل نسبي. 13% فقط من العمال السعوديين من الإناث، على الرغم من أن النساء يشكلن 51% من خريجي الجامعات، وفقا لإحصاءات الحكومة السعودية. (الرقم أعلى في قطاعي التعليم والرعاية الصحية، حيث تشكل النساء 40% من العاملين).

وذكرت الفطاني أن المرأة السعودية تفضل العمل مع نساء مثلها. وقالت:” إنه تحد كبير بإقناعهن بالعمل في القطاع الخاص، بما أنها بيئة عمل مختلطة بالأساس” وفي مركز TCS كل الأفراد – من المديرين حتى عمال النظافة- من النساء.

وبالإضافة إلى ترشيح الموظفين يقوم المركز بإقناع العملاء بأن المرأة السعودية يمكنها القيام بهذل العمل. وذكرت Deepa Vincent أن هذا الأمر يتطلب تغيير بعض الأفكار التقليدية غير الصحيحة. وقد أرسل مدير تاتا إلى المملكة العربية السعودية لرئاسة الموارد البشرية بالمركز. وليس شرط ارتداء العباءة ولا  قيود مشاركة المرأة في المجتمع تعني أن المرأة تابعة أو أقل موهبة في الأعمال التجارية، وذكرت: ” المرأة السعودية تعرف بالضبط ما تريده.”

ويبدو أن الجهود الأولية نزلت لأرض الواقع. وشملت قائمة العملاء تركيا وشمال أفريقيا وكذلك في جنوب الصحراء الكبرى بأفريقيا وأوروبا والولايات المتحدة والهند. ويشمل ذلك الحكومة السعودية وكذلك الرعاة، شركة أرامكو السعودية وجنرال إلكتريك، التي وعدت باستثمار مليار دولار في السعودية.

ووسط قلة الخيارات فإن المركز يعتبر مكانا للعمل لطلاب الجامعات بعد الانتهاء من أبحاثهم. وكانت سارة العمران هي القدوة، فهي مجتهدة ومتميزة في اللغتين العربية والإنجليزية، لكن المملكة العربية السعودية ليست بالمكان السهل حتى تعمل المرأة في وظيفة محاسب.

ولذلك عندما أوشكت سارة العمران على الحصول على شهادة البكالوريوس في المحاسبة مع دبلومة فى المحاسبة المالية من جامعة الملك سعود في الرياض، سمعت عن شركة محلية جديدة تتعاقد مع الخريجات، فقددمت سارة طلبا للعمل. وبعد أن تلقت العرض، قام والدها الذي يعمل في صناعة الطائرات قام بزيارة المركز وأجرى مقابلات مع رؤسائها ليتأكد من الوضع هناك ملائم. ومع موافقته كانت سارة قد بدأت التدريب في يناير 2014.

وفي المستقبل، تخطط شركة تاتا للخدمات الاستشارية TCS لافتتاح مراكز إضافية مع العاملات من خارج مدينة الرياض. وذكرت Vincent  :”إذا لم يكن هذا دليلا على ما يمكن للمرأة القيام به، فأنا لا أعرف ماذا يكون”

(Visited 33 times, 1 visits today)

اترك جواباً

تعليقك يتعين الموافقة عليه من قبل شركة جنرال الكتريك قبل ان تظهر. شكرا لكم على صبركم. إذا كان لديك أي أسئلة ، يرجى قراءة جنرال الكتريك